اجتماع لجنة التنفيذ والمتابعة لمنطقة التجارة الحرة الكبرى التابعة لجامعة الدول العربية

صدام العنسي
أخبار عربيةسياسة
صدام العنسيآخر تحديث : منذ شهر واحد

بدأت اليوم أعمال الاجتماع الـ 52 للجنة التنفيذ والمتابعة لمنطقة التجارة الحرة العربية الكبرى بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية ، برئاسة الوكيل المساعد لوزارة المالية. بتكليف من دولة الكويت طلال النعمش وبمشاركة كبار المسؤولين في وزارات المالية والاقتصاد والتجارة في الدول العربية المعنية بملف منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى. .

أكد مدير دائرة التكامل الاقتصادي بجامعة الدول العربية الدكتور بهجت أبو النصر ، أن هذه اللجنة هي أعلى آلية لمتابعة تنفيذ منطقة التجارة الحرة بعد المجلس الاقتصادي والاجتماعي ، لا سيما أن هناك تكليفات للأمانة العامة لجامعة الدول العربية بإعداد جدول تنفيذ ومتابعة التزامات الدول تجاه منطقة التجارة الحرة في ضوء قرارات القمتين العربية والمجلس الاقتصادي والاجتماعي.

وقال أبو النصر في تصريحاته على هامش الاجتماع ، إن الأمين العام لجامعة الدول العربية تلقى تقارير من معظم الدول العربية حول متابعة تنفيذ وتنفيذ منطقة التجارة الحرة ، وتم تجميعها في تقرير موحد تم عرضه على اللجنة اليوم. كما تمت مناقشة القيود والمعوقات التي تواجه صادرات بعض الدول العربية. وهناك قرار من المجلس الاقتصادي بوجود بند دائم على جدول أعمال هذه اللجنة بشأن المعوقات التي تواجه صادرات بعض الدول والعمل على حلها.

وأضاف أبو النصر أن اللجنة ناقشت بندا خاصا بتطوير وتعديل آلية التزام الدول بتنفيذ قرارات المجلس الاقتصادي والاجتماعي ، حيث يوجد مقترح من المملكة العربية السعودية بشأن تعديل آلية الدول. الالتزام بقرارات المجلس الاقتصادي والاجتماعي بشأن منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى ، وتلقت الأمانة العامة ملاحظات من (الإمارات) العراق ولبنان ومصر بناءً على هذا الاقتراح ، وقد تم أخذه بعين الاعتبار ، وهذا الموضوع. وستعرض على المجلس الاقتصادي والاجتماعي على المستوى الوزاري في دورته القادمة للنظر في الموافقة عليها.

كما اطلعت اللجنة على تقارير اللجان المشكلة في إطار المنطقة التجارية وخاصة فيما يتعلق بالمنافسة والرقابة الاحتكارية ، ومجموعة العمل العربية المتخصصة في حماية المستهلك ، وفريق سلامة الغذاء ، ولجنة الصحة والصحة النباتية ، والقيود الفنية. لجنة التجارة ولجنة تيسير التجارة.

كما ناقشت اللجنة مذكرة الأمانة العامة بشأن قائمة البضائع المتبرع بها والتي لا تنطبق على أحكام منطقة التجارة الحرة لأسباب دينية أو صحية أو أمنية أو بيئية.

ومن المقرر أن تقدم اللجنة في نهاية عملها تقريراً نهائياً عن نتائج أعمالها والتوصيات التي أعدتها إلى الدورة المقبلة للمجلس الاقتصادي والاجتماعي العربي.

المصدر: اليوم السابع