اعتقال المتورطين في قضايا فساد بالسعودية بينهم قاض وضباط

صدام العنسي
أخبار عربيةسياسة
صدام العنسيآخر تحديث : منذ شهر واحد

أفاد مصدر مسؤول في هيئة الرقابة ومكافحة الفساد بالسعودية ، أن الهيئة باشرت عددا من القضايا الجنائية خلال الفترة الماضية ، وجاري استكمال الإجراءات القانونية بحقها.

وكانت القضايا الرئيسية على النحو التالي:

الحالة الأولى: بالتعاون مع وزارة الداخلية تم القبض على (3) منتسبي الضابطة الجنائية في احدى المناطق ومواطن بتهمة القبض على اثنين من المواطنين العرب وحجز مبلغ (4،900،000) أربعة ملايين تسعة. مائة ألف ريال التي بحوزتهم وإطلاق سراحهم. وبتفتيش مساكنهم وسياراتهم تم العثور عليهم. وبقيمة (3443.705) ثلاثة ملايين وأربعمائة وثلاثة وأربعون ألف وسبعمائة وخمسة ريال ، كما تم القبض على السكان لعدم ثبوت شرعية مصدر ذلك المبلغ ، بحسب وكالة الأنباء السعودية.

الحالة الثانية: مواطن قدم للهيئة بلاغاً يفيد بأن ضابطاً صف يعمل بإدارة مكافحة المخدرات بإحدى المحافظات طلب مبلغ (1،000،000) مليون ريال مقابل رفع دعوى ضده بغسل أموال. . أثناء استجوابه ، لم تكن هناك قضية ضد صاحب البلاغ وأنه قام بتحرير رسائل غير صحيحة بهدف إقناعه ، مبيناً أنه تم الحصول على بيانات المواطن من شخص سوري الجنسية مقيم في تركيا ، وبعد إجراء إجراءات البحث والتحقيق. وبالتعاون مع وزارة الداخلية والبنك المركزي السعودي ، تم الكشف عن ضلوع المقدم. تم (ايقاف) تقرير تكوين عصابات لغسيل الاموال عن طريق الحصول على مبالغ مالية من مقيمين من جنسيات عربية وايداعها في حسابات مصرفية تابعة لكيانات تجارية وتحويلها خارج المملكة حيث بلغ اجمالي المبالغ المحولة (180.000.000) واحد. مائة وثمانين مليون ريال ، وتم توقيف عدد من موظفي أحد العاملين بالبنوك لتحصيلهم مبالغ مالية وهدايا عينية لتسهيل عملية إيداع تلك المبالغ.

الحالة الثالثة: الإشراف على توقيف مشرف بإدارة مكافحة الغش التجاري ولجان بوزارة التجارة بإحدى المناطق لقيامه بتضخيم حساباته المصرفية وثروته العقارية بما لا يتناسب مع دخله. بلغ اجماليه (3،980،000) ثلاثة ملايين وتسعمائة وثمانون ألف ريال.

الحالة الرابعة: إيقاف مدير إدارة المباني في إدارة التربية والتعليم بإحدى المناطق ، وموظفان من نفس الإدارة ، وأربعة رجال أعمال يمتلكون كيانات تجارية متعاقدة مع الوزارة ، واثنان من المقيمين يعملون في نفس الجهات ، بسبب حصل مدير الدائرة على مبلغ (1،120،000) مليون ومائة وعشرون ألف ريال مدفوعات ، وأن يتلقى الموظفون الآخرون مبالغ منفصلة من مالكي وموظفي نفس الجهات مقابل تسهيل إجراءات الاستلام والصرف. مستحقات الكيانات التجارية بالوزارة.

الحالة الخامسة: القبض بالجرم المشهود على قاض بالمحكمة التجارية بإحدى المناطق لحظة تسلمه مبلغ (300.000) ثلاثمائة ألف ريال مقابل إصدار حكم لصالح مواطن في قضية. يفحص.

الحالة السادسة: بالتعاون مع وزارة الدفاع إيقاف ضابط صف يعمل بوزارة الدفاع لحصوله على أقساط مقدارها (125.000) مائة وخمسة وعشرون ألف ريال على أقساط من زملائه في العمل مقابل إعفائهم من الدوام الرسمي.

الحالة السابعة: بالتعاون مع وزارة الداخلية ورئاسة أمن الدولة ، القبض على ضابط برتبة مقدم يعمل بشرطة إحدى المناطق لحجزه أثناء القبض على أحد المتهمين. أجهزته المحمولة وعدم تسليمها كمصادرة في القضية وتسليمها إلى مواطن آخر تربطه به علاقة (تم تعليقها) من أجل توضيح أدلة على تورطه في القضية.

القضية الثامنة: وقف موظف يعمل بالمحكمة التجارية بإحدى المناطق لحصوله على مبالغ مالية مجموعها (176.433) مائة وستة وسبعون ألفاً وأربعمائة وثلاثة وثلاثون ريالاً من أصحاب القضايا التي نظرت فيها المحكمة في مقابل تسريب معلومات تتعلق بقضاياهم وتؤثر على سير إجراءاتها لصالحهم ، بالإضافة إلى التفاوض مع أحد أصحاب تلك القضايا للحصول على مبلغ (1،000،000) مليون ريال.

الحالة التاسعة: ايقاف مهندس يعمل في أمانة احدى المناطق لانه مدرج خلال فترة عمله مديرا سابقا لادارة الاراضي في نفس الوديعة في محضر منح (13) ارض “مملوكة له”. المعارف “بيانات غير صحيحة عن التعدي والازدواجية التي أدت إلى تغيير مواقع المنح (من المواقع المختارة بالقرعة إلى مواقع أخرى).

الحالة العاشرة: القبض على مواطنين متلبسين بمجرد تسلمهما مبلغ (20.000) عشرين ألف ريال من أصل (50،000) خمسين ألف ريال وتسليمهما لضابط صف إدارة مكافحة المخدرات في. احدى المحافظات مقابل الافراج عن احد المتهمين في قضية تهريب المخدرات ثم القبض على ضابط الصف المشار اليه في الجرم المشهود لحظة تسلمه المبلغ من المواطنين.

الحالة الحادية عشرة: وقف ضابط صف يعمل في الدفاع المدني بإحدى المناطق لتسهيل حصول مصنع على رخصة الدفاع المدني مقابل إبرام عقد بمبلغ (25.000) خمسة وعشرون ألف ريال لتوفير اشتراطات وشروط الدفاع المدني مع مؤسسة تملكها والدته.

الحالة الثانية عشرة: إيقاف مقيمة عربية تعمل كمشرفة تدريب ومسئولة تسويق في معهد تدريب خاص لطلب مبلغ (35.000) خمسة وثلاثين ألف ريال من إحدى المتدربات مقابل تمكينها من اجتياز الهيئة السعودية. لامتحان التخصصات الصحية.

الحالة الثالثة عشرة: بالتعاون مع وزارة الداخلية ، ضبط (ثلاثة) ضباط صف يعملون بشرطة إحدى المناطق بتهمة القبض على مواطن ونهب مبلغ (450.000) أربعمائة وخمسين ألف ريال كان بحوزته. حيازته.

الحالة الرابعة عشرة: توقيف موظف يعمل ببلدية إحدى المناطق بدعوى أنه مراقب بلدي متلبس بالجريمة لحظة استلامه مبلغ (30.000) ثلاثين ألف ريال مقابل عدم مخالفة قضائية. احد ابنية المنطقة واغلاق التظلمات القائمة بالبلدية.

الحالة الخامسة عشرة: القبض على موظف يعمل في إحدى البلديات بإحدى المحافظات بالجرم المشهود لحظة استلامه مبلغ (8،000) ثمانية آلاف ريال مقابل إصدار رخصة بلدية لكيان تجاري.

تؤكد الهيئة أنها مستمرة في الرقابة والرقابة على كل من يتعدى على المال العام أو يستغل الوظيفة لتحقيق مصلحته الشخصية أو الإضرار بالمصلحة العامة ومحاسبته حتى بعد انتهاء علاقته بالوظيفة ، بسبب الجرائم. الفساد المالي والإداري لا يندرج ضمن قانون التقادم ، وأن السلطة مستمرة في تنفيذ ما يتطلبه النظام ضد المخالفين دون مساومة.

المصدر: اليوم السابع