“التعاون الإسلامي” يشدد على أهمية الاجتماع الوزاري الطارئ في باكستان لتقديم الإغاثة للشعب الأفغاني

صدام العنسي
أخبار عربيةسياسة
صدام العنسيآخر تحديث : منذ شهرين

أكد الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي ، حسين إبراهيم طه ، اليوم الاثنين ، أهمية الاجتماع الاستثنائي لمجلس وزراء خارجية الدول الأعضاء في المنظمة ، والذي من المرجح أن يكون له نتائج إيجابية تسهم في الإسراع في إغاثة الشعب الأفغاني ، وتخفيف معاناته وتقديم المساعدات الإنسانية العاجلة ، من خلال إيجاد آليات المناسبة والتنسيق مع أذرع المنظمة العامة في المجال الإنساني ، وكذلك التنسيق مع الأمم المتحدة ووكالاتها ذات الصلة والمنظمات الدولية. المؤسسات المالية.

وقال طه ، بحسب ما أوردته وكالة الأنباء السعودية “واس” ، إن الدول الأعضاء في المنظمة ملتزمة بالعمل على النهوض بمصالح الشعب الأفغاني ونبذ العنف والحفاظ على الأمن في المجتمع الأفغاني وإحلال سلام دائم في البلاد. بما يحقق تطلعات وآمال شعبها في الاستقرار والحياة الكريمة واحترام حقوقهم وتحقيق الرخاء.

تستضيف العاصمة الباكستانية إسلام أباد ، في 19 ديسمبر ، الدورة السابعة عشرة للاجتماع الاستثنائي لمجلس وزراء خارجية الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي ، الذي دعت إليه المملكة العربية السعودية ، رئيس مجلس الوزراء. القمة الإسلامية وبلد مقر المنظمة. لمناقشة تدهور الوضع الإنساني في أفغانستان.

المصدر: اليوم السابع