تحارب الحكومة الموريتانية “التباهي بالأنساب” خلال خطب الجمعة

صدام العنسي
أخبار عربيةسياسة
صدام العنسيآخر تحديث : منذ شهر واحد

أصدرت الحكومة الموريتانية قرارا يدعو أئمة المساجد في البلاد إلى توحيد خطب صلاة الجمعة المقبل حول الموقف القانوني المتمثل في “التباهي بالأنساب والتشهير” بحسب الموقع الإخباري الموريتاني صحارا ميديا.

ويأتي القرار الذي أصدرته وزارة الشؤون الإسلامية وتعليم السكان الأصليين ، وصي المساجد ، بعد 3 أيام من خطاب ألقاه الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني انتقد فيه القبلية.

وطالب ولد الغزواني في كلمته بضرورة الوقوف في وجه ما أسماه “الذات القبلية الصاعدة” مطالبا بتنقية التراث الثقافي من مخلفات الظلم الاجتماعي.

وقال ولد الغزواني إن هناك فئات اجتماعية ساهمت بشكل كبير في صمود المدن القديمة ، وأضاف: “ما يحزنني هو ما تعرضت له هذه الفئات في مجتمعنا تاريخيا من الظلم والنظرة السلبية”.

وفي السياق ذاته ، أوضح الرئيس الموريتاني أن هذه المجموعات “بالمقياس المناسب يجب أن تكون على رأس الهرم الاجتماعي ، فهي في طليعة بنات الحضارة والعمران ، وهن عماد الحضارة والابتكار. والإنتاج. “

ودعت وزارة الشؤون الإسلامية تقليديا إلى توحيد خطبة الجمعة في الموضوعات التي تشن الدولة حملات ضدها ، مثل مكافحة فيروس كورونا المستجد ، فضلا عن السلامة على الطرق.

المصدر: اليوم السابع