وشدد وزير الخارجية السوري على أهمية تجنب أي تدخل خارجي في عمل لجنة مناقشة الدستور

صدام العنسي
أخبار عربيةسياسة
صدام العنسيآخر تحديث : منذ شهرين

شدد وزير الخارجية والمغتربين السوري الدكتور فيصل مقداد على أهمية تجنب أي تدخل خارجي في عمل اللجنة الدستورية السورية ، وأن يكون الحوار سورياً سورياً يعبر عن تطلعات السوريين ولا يخدم الشعب السوري. أجندات الدول المعادية لسوريا ، مشيدة بأداء الجانب الوطني وإسهاماته الإيجابية في عمل اللجنة.

جاء ذلك خلال استقبال الدكتور فيصل المقداد ، اليوم الأحد ، مع المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة غير بيدرسن ، والوفد المرافق ، بحسب وكالة الأنباء السورية ، حيث تحدثوا عن تطورات الأوضاع في البلاد. الوضع في سوريا ومسار العملية السياسية.

من جانبه عرض بيدرسن مسار جولته الأخيرة في عدد من الدول واستمرار الجهود لعقد الجولة القادمة للجنة مناقشة الدستور.

أعلن المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا ، غير بيدرسن ، عن إمكانية طرح مقاربات جديدة تسمح بإحراز تقدم في العملية السياسية ، بعد محادثات أجراها مع دول عربية وأوروبية والولايات المتحدة.

المصدر: اليوم السابع